الإثنين , أغسطس 15 2022
aren

عنوان المرحلة: امتحان المواقف سياسية او تطبيق البرامج

إمتحان التغيير او التغيير سيمتحن القوى التي تطرح نفسها بتغيرية. هذه خلاصة المعركة التي ستدور حولها الأيام الآتية، التي سيكون نجمها وضابط ايقاعها حزب القوات اللبنانية من جهة والكتائب اللبنانية من جهة أخرى. علمًا ان الأول شبّك مع يعرف بالقوى اللبنانية التي لطالما رسمت المشهد السياسي في السنوات الـ 20 المنصرمة، أي الاشتراكي، وبعض القوى السنية. اما الثاني، حاول اقتحام المجتمع المدني عبر شبابه، وتطويعهم وتوظيفهم في الحقل العام، ومن ثم وضع خطة استراتيجية لتحريكهم بما يصب اقله في خدمة مخطط سامي جميل الجديد، ليعود بعد مرحلة الثورة ليحدد تموضع المجتمع المدني من الحياة السياسية، كما تحديد نفسه والمسافات الفاصلة بينه وبين القضايا السياسية، والاجتماعية والاقتصادية، بتحديد اسم حزبه واضافة عبارة علمية، تجيز اطر العمل.

وبينهما، اكثر من 14 رابح، عرف كيف يخرق التموضع ولعبة الأقطاب من الحياة “المحلية” بسبب هذا القانون الذي استطاع ان يصغّر الحياة السياسية على حجم منطقة، او عقار، فاختارت المجتمعات المحلية الأكثر تاثيرًا بها، اكان من ناحية العلم، او ربما ظلال الضوء الملقى في هذه البيئات التي تجعل أي متميز له مكانة في المحيطات الصغيرة، بغض النظر عن الحسابات الطائفية والمذهبية.

الملفت في الامر ان الأسماء هذه، لا يجمعها الا الفكر والضوء، مما يشي تفاعلًا مع قضايا بيئية واجتماعية بشكل عصري، ويجبر المجلس ان يعيد خلط الأوراق بعد ان نقل المجتمع اللبناني خيرة مثقفيه الى البرلمان. والملفت اكثر، والذي سيكون مثير للاهتمام متابعته، هو دور النائب بولا يعقوبيان، مع تفكك فعلي لخطابها خصوصًا ان خبراء استقلالية القضاء والفاعلين فيه بشحمهم ولحمهم موجودين، كملحم خلف، فاي دور لها واي معلومة تنقلها؟ او حتى مع زميلتها العزيزة قعقور الخبيرة الجندرية، فهل سيزيد هذا من حدة المواجهة، مع الطبقة السياسية من حيث العنف السياسي على المراة واتهامها بشرفها؟ الأكيد ان يعقوبيان ستخضع لامتحان في قدرتها على إدارة اللعبة اعلاميًا وخطاب المرحلة وتشكيل الصورة العامة التي ستكون سيف مواجه في حلق كل ديماغوجي.

والاغرب، من كل ذلك، هو دراسة الاستراتيجية التي اعتمدتها الماكينات الحزبية، لخرق بعضهم البعض، كالذي حصل بين بشري وبين البترون، والغوص في السجال بين باسيل والقوات اللبنانية على الاحجام، والأرقام المحتسبة التي ستجعل من الأكثرية بنظر القوات اللبنانية هي طبقة “السياديين”.

فاي قطبية سياسية ستكون في المجلس النيابي؟

عن Rita Chahwan

ريتا بولس شهوان، صحافية وباحثة ساهمت في عدد من الكتب منها "الكويت وإرادة الاستقلال في الوثائق العثمانية" و "ماذا فعل مدحت باشا في الخليج"(ذات السلاسل) وعملت في عدد من الصحف والمواقع الالكترونية العربية. تلقت تدريبات دولية على الاستقصاء وتخصصت في الاستقصاء الاجتماعي – الاقتصادي كما تولي اهمية كبيرة للشأن السياسي.

شاهد أيضاً

بماذا يمكن ان يضغط لبنان على إسرائيل نفطيًا؟

بماذا يمكن ان يضغط لبنان على إسرائيل؟ يختصر مصدر عكسري رفيع المستوى أدوات الضغط بسطر: …