الإثنين , سبتمبر 27 2021
aren

سماحة العلامة د السيد محمد علي الحسيني: ألمانيا لم تنبذ الإسلام أو المذهب الشيعي

يستمر معهد المعارف الحكمية في لبنان (مؤسسة ثقافية مسجلة في الدولة اللبنانية كذلك) التابع لحزب الله الذي يديره الشيخ شفيق جرادي، في ظل الحملة على المؤسسات الثقافية في ألمانيا، في نشاطه. استضاف اليوم عبر تطبيق Zoom  آية الله شيخ محسن الآراكي  وهو الأمين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الإسلامية، ومؤسس “المركز الإسلامي في إنجلترا” كما عضو سابق في مجلس خبراء القيادة في إيران، وأحد أبرز علماء الدين الإيرانيين. هذا الربط بين الاسلام كمذهب والنشاط الثقافي على هذه الخطى في الغرب جعلنا نحاور الأمين العام للمجلس الاسلامي العربي في لبنان سماحة العلامة د السيد محمد علي الحسيني للاستفهام حول تاثير أجواء حزب الله الثقافية الدينية على صورة الاسلام والشيعة اللبنانيين في الغرب.

 

حاورته ريتا بولس شهوان

 

 

💠من هو الشيخ محسن الآراكي؟
🔸آية الله الشيخ محسن الآراكي مجتهد وعالم دين إسلامي، من مواليد 1956م.
🔹 الأمين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الإسلامية، ومؤسس “المركز الإسلامي في إنجلترا”.
🔸 عضو سابق في مجلس خبراء القيادة في إيران، وأحد أبرز علماء الدين الإيرانيين؛
🔹وهو من تلامذة المرجع الديني والمفكر الإسلامي “الشهيد محمد باقر الصدر”، ومن الذين استفادوا من الحوزة العلمية في النجف والحوزة العلمية في قم على حد سواء.

 

١- ماهي تداعيات تصنيف ألمانيا لحزب الله ككيان شيعي إرهابي؟

– من المؤكد أن ألمانيا عندما صنفت حزب الله كيانا شيعيا إرهابيا هي لم تنبذ الإسلام أو المذهب الشيعي، فهي تعي أن حزب الله اتخذ من الدين مطية لأهداف سياسية وغير سياسية، وهي لم تقصد لا الإسلام ولا المسلمين في ألمانيا، لأن المسلمين  يمارسون معتقداتهم الدينية في ألمانيا والغرب بكل حرية ودون قيود، فهناك المساجد والمراكز الدينية المستقلة أو التابعة لدول عربية وإسلامية، كلها تقوم بفعالياتها الدينية والفكرية والثقافية دون مشاكل، لأنها تلتزم بالدعوة الدينية، دون تطرف وعنف ولا تتعدى هذه الأهداف إلى أغراض مشبوهة كما فعل حزب الله وكما تفعل طهران في كل دول العالم.

لذلك فإن ألمانيا وغيرها من الدول ترفض الإسلام السياسي الذي يمتلك أجندات خطيرة تهدد أمن الدول واستقرارها.

صحيح أن الإسلام بمفهومه الشامل  ليس مجرد ديانة للتعبد، إنما هو نظام سياسي واجتماعي وقانوني واقتصادي متكامل يصلح لبناء مؤسسات دولة والنظم الاجتماعية. إن المملكة العربية السعودية تعد نموذجا لمفهوم الإسلام المتكامل، على عكس بعض الأحزاب والجماعات التي تجعل من الإسلام عنوانا لها؛ كالحرس الثوري الإيراني والاخوان المسلمين، استخدموه للانقلاب على أنظمة حكم إسلامية تم تكفيرها، تماما كما فعل حزب الله لتحقيق اختراقات حتى في دول إسلامية وهي تعكس عملا سياسيا جبانا يدل على الفشل.

 

٢-هل يمكن أن يؤثر ذلك على العلاقات السنية الشيعية في العالم العربي. هناك سلوكيات غربية مشابهة سابقا من أميركا إلى بريطانيا كيف يمكن للعرب تدارك الأمر كي لا يؤثر على العلاقات بين المسلمين.

-إن القضية أكبر من حصرها ضمن  قضية سنة وشيعة (راجع : Nader Alami : Chiisme&Sunnisme avec Mohamad El Husseini)، انما المشكلة في أولئك الذين  يستخدمون الاسلام السياسي كوسيلة لتحقيق مجموعة من المكاسب، سواء سياسية أو تنفيذ أعمال ارهابية، وهو موجود في مختلف المذاهب، فلا فرق بين إرهاب القاعدة ومشتقاتها بإرهاب حزب الله الميليشيات التابعة لإيران في تسخير الدين واستغلاله كوسيلة للانتشار والتوسع في صفوف الجاليات الإسلامية، وفي صفوف المسلمين حاملي جنسيات الدول الغربية .

وقد شهدنا كيف نفذ عدد من هؤلاء المغرر بهم اعمالا ارهابية تحت زعم “الجهاد الاسلامي ” ضد الدول التي تحتضنهم.

المطلوب من العرب اليوم تقديم الإسلام بالشكل الصحيح كدعوة قائمة بذاتها وليست كوسيلة سياسية،  وإظهار قيمه القائمة على الاعتدال والوسطية والتسامح والانفتاح والحوار.

 

٣-حزب الله سيستخدم اسم الإسلام كدين للتوغل بالواقع الغربي عوضا عن مؤسساته الثقافية المعلن عنها في ألمانيا والغرب كيف سيؤثر ذلك على صورة الإسلام بعد أن شوهتها منظمات كداعش.

– كل من حزب الله وداعش ارتكبا نفس الخطأ  الأخطاء التي لاشك ساهمت في تشويه صورة الإسلام، وتسببت في انتشار ظاهرة الاسلاموفوبيا في الغرب، الأمر الذي أثر على المسلمين المعتدلين الذين يدفعون فاتورة باهظة للإرهاب المرتبط بالإسلام زورا.

ينبغي بذل جهود إضافية من قبل الدول العربية والاسلامية لمكافحة تلك التداعيات السلبية لما ارتكبه حزب الله وأشكاله، عبر افتتاح مراكز إسلامية حقيقية تبث الوعي في المجتمعات الغربية، وتدعو للحوار ، وتكون نموذجا للاسلام الحقيقي القائم على الانفتاح والتلاقي.

 

٤.يربط الإسلام بمعادات السامية عدا عن ربطه بالارهاب في الغرب سيعزز كلام حزب الله هذا الربط نتيجة صدمتهم الثقافية كيف سيوطد الربط بين الإسلام ومعاداة السامية وكيف مفترض ان يتصرف العرب لفك الرباط دون أن يتهمو بالتطبيع مع إسرائيل؟

-هذه المسالة جدلية فهي مرتبطة بالصراع مع اسرائيل ، لأن  المسلمين لم يكونوا معادين للسامية ، ولم يتهمهم أحد بذلك من قبل، لكن نشاطات إيران عبر مختلف المراكز في دول الغرب ربطت بين اليهود كدين منتشر في مختلف انحاء العالم، وبين دولة اسرائيل، ما جعل تهمة معاداة السامية تلتصق بايران وأتباعها.

وهنا لا بد ان نشير ان رابطة العالم الاسلامي وكنا في عداد وفدها ، عندما قمنا بزيارة معتقل اوشفيتز موقع المحرقة النازية، ندد متطرفو إيران بالزيارة باعتبارها تطبيعا مع إسرائيل، وأقاموا الدنيا ولم يقعدوها على أعضاء الوفد، رغم أن الزيارة كانت لمعلم تاريخي شهد إحدى أبشع المآسي في التاريخ ضد المستضعفين لأسباب دينية، ولا علاقة لهذا الحدث باسرائيل التي لم تكن قد تأسست يوم المحرقة.

إن الإسلام يرفض الاضطهاد الديني، وربطهم بسياسات دولة معنية جريمة نرفضها بالمطلق.

 

٥-ماذا يجب أن يقوم العرب ليحافظو على صورة الإسلام بعيدا عن الانحرافات والاستغلال وحماية العلاقات السنية الشيعية بمعزل عن اطماع إيران وسياستها

ندعو جميع الدول لتحمل مسؤوليتها في الدعوة للحوار بين الاديان والثقافات والحضارات ، ونحن إذ نشهد اليوم هذه الإساءات للدين بعناوين إسلامية، نجدد دعوتنا إلى اولي الأمر في جميع دولنا إلى ايلاء المجتمعات الغربية الاهتمام اللازم بتأسيس حوار دائم معها ، وجعلها تتعامل مع الممثلين الحقيقيين للإسلام الوسطي والمعتدل والمنفتح .

.

عن Rita Chahwan

ريتا بولس شهوان، صحافية وباحثة ساهمت في عدد من الكتب منها "الكويت وإرادة الاستقلال في الوثائق العثمانية" و "ماذا فعل مدحت باشا في الخليج"(ذات السلاسل) وعملت في عدد من الصحف والمواقع الالكترونية العربية. تلقت تدريبات دولية على الاستقصاء وتخصصت في الاستقصاء الاجتماعي – الاقتصادي كما تولي اهمية كبيرة للشأن السياسي.

شاهد أيضاً

سردية العقوبات الاميركية بمواجهة الصمت الاممي على الشحنة الايرانية

المفاهيم الخاطئة المتداولة في لبنان هي ما يثير البلبلة في لبنان من تلك عبارة “لبنان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: